ألكسندرا تسوكرمان (مواليد 1981) تعيش وتعمل في تل أبيب، ودرست للقب الأول في أكاديمية بتسلئيل للتصميم والفنون، وفي Stadelschule في فرانكفورت. تنشئ تسوكرمان رسومات ملونة ورسوم بقلم رصاص رفيع، وهي أعمال شاقة تتعامل مع التمثيلات الغامضة والتجريدية للأشياء، دون رغبة في تصوير واقع خارجي أو العمل على سرد معين. لقد عرضت تسوكرمان في العديد من المعارض الفردية، بما في ذلك Naga Gallery، تل أبيب، إسرائيل (2020)؛ Museum of Decorative Art and Design، ريغا، لاتفيا (2016)؛ SABOT، كلوج نابوكا، رومانيا (2015). بالإضافة إلى ذلك، لقد شاركت في العديد من المعارض الجماعية، بما في ذلك في متحف تل أبيب للفنون، إسرائيل (2020)؛ متحف بار دافيد، برعم، إسرائيل (2018)؛ متحف ماجازين III للفن المعاصر، ستوكهولم، السويد (2014). كما أن أعمالها موجودة ضمن مجموعات مهمة وقد فازت بعدد من الجوائز المعتبرة على مر السنين.

Alexandra Zuckerman in her studio, 2020. Photo: Iris Rivkind Ben Zour.

ماجازين III يافا: مرحبا ألكسندرا، كيف حالك هذه الأيام؟

أ. ت: مرحبا كرميت، أشعر قليلاً وكأنني في ذلك الفيلم مع بيل موراي “Get Up Saturday Morning”، حيث نستيقظ كل يوم في اليوم ذاته، ونحاول القيام بما ننبغي أن نقوم به ونحاول إيجاد بعضًا من الراحة بين هذا وذاك. لا توجد مساحات كثيرة، ولكن هناك أيضًا شيء ممتع في الكثافة الأسرية، ملاء بالحب.

ماجازين III يافا: أخبرينا شيئاً عن هذين العملين الفنيين الذين نراهم هنا من مجموعة ماجازين III.

أ. ت: عُرِض هذان العملان في معرض فردي بعنوان “ماذا رأى القمر؟” في جاليري ناجا (Naga) في تل أبيب عام 2013، وهما جزء من مجموعة كبيرة من الأعمال المنجزة بتقنية الرسم ذاتها.
في العمل “جبلان مع كهف”، ترى منظرًا طبيعيًا صامتًا به كهف وأشجار عارية. يقع الفتح الأسود للكهف في وسط اللوحة ويفتح المنظر المحيط به بشكل فراشة متماثل. ثقب المغارة الأسود في الرسمة يتواجد في مركزها والمنظر الطبيعي من حوله يتفتح بصورة فراشة. الثقب الأسود الآخر في الرسمة هو القمر الذي يظهر على اليمين، والقمر هو أيضًا بياض الورقة، أي فارغ. بالرغم من أن المنظر الطبيعي يبدو خيالي، إلا أنه يشبه حديقة المنحدرات في يافا بصورة يسهل التعرف عليها، وهي الحديقة التي سكنت من فوقها مع ما بها من تلال فارغة وأشجار عارية في فصل الشتاء.
في العمل الثاني “العاصفة” يمكن رؤية منازل وأشجار تتطاير في عاصفة، مثل بيت دوروثي من كانساس. تتكرر فكرة المنزل في أعمالي، في كثير من الأحيان يتواجد الخارج عبر الداخل (من خلال نافذة أو مدخل)، وفي هذه الرسمة خرج الخارج عن السيطرة. كانت لدي نسخة أخرى من هذا الرسم كما لو كان داخل إطار غرفة يمكن رؤية مشهد العاصفة من خلال بابها. في هذا الرسم الذي نراه شيء أكثر وحشية وإزعاجًا، ويثير الاحساس بالخطر.

ماجازين III يافا: هل تغيرت تجربتك حيال هذين العملين في سياق هذه الأيام؟

أ. ت: بدأت بالعمل في استوديو خارج المنزل منذ عام ونصف فقط. لمدة سنوات عديدة، كانت تتم أعمالي على طاولة، عدة طاولات متصلة أو على الجدران داخل المنزل. أحببت قضاء الكثير من الوقت مع الأعمال وكنت مشغولة بالرسم معظم الوقت. لقد أحببت أنه لم يكن هناك فصل، ويبدو أن الصور تتدحرج إلى بعضها البعض، كما أن منزلي المادي والبيئة التي عشت فيها ورسمت بها كانت جزءًا من عالم الصور.
جزء من حالة الاغلاق يتواجد في هذه الأعمال ففيها كلها تقريبًا تظهر صورة البيت، حالة من البلبلة بين الداخل والخارج، كما لو أن كليهما ينعكسان أحدهم بالآخر.
في الوضع الحالي أفكر في هذا النوع من العلاقات لأن كل شيء يصبح داخليًا بطريقة ما.

ماجازين III يافا: ما الذي تعملين عليه الآن؟

أ. ت: أنا أعمل على سلسلة جديدة من الأعمال، في هذه السلسلة أتخلى تمامًا عن التصوير البصري المحدد وميولي إلى السرد الذي ميز أعمالي السابقة. هذه الأعمال عبارة عن رسومات لنماذج (أنماط) للتطريز المتكرر، وهي مرسومة على شبكة أرسمها يدويًا أيضًا. أنا مهتمة بالتجريد الناتج عن هذه الصور والحركة التي تخلقها. العمل على الرسومات بطيء للغاية ويستغرق عدة أسابيع لكل رسمة، وعلى الرغم من الوقت الطويل المطلوب لإكمالها، إن تجربة مراقبتها تخلق مساحة وهدوء.

ماجازين III يافا: هل افكار عن المستقبل؟

أ. ت: كان من المفترض أن أفتتح معرضًا فرديًا في Naga Gallery في هر مايو، وانتظرت ذلك لفترة طويلة. الآن بعد أن تم تأجيل كل شيء أصبح لكل ذلك وللوقت معنى مختلفًا. آمل فقط أن يكون كل هذا وراءنا قريبًا وأن نشعر بالحرية والحماية مرة أخرى.

Alexandra Zuckerman, Two Mountains with Cave, 2012. Photo: Tessa Oleartchik. Collection Magasin III Museum for Contemporary Art.
Alexandra Zuckerman, Storm, 2013. Photo: Tessa Oleartchik. Collection Magasin III Museum for Contemporary Art.
Alexandra Zuckerman, Flower Field X, 2018-19.